جاري تحميل ... الأهرام نيوز

رئيس التحرير: محمد عبدالعظيم عليوة

رئيس التحرير التنفيذي: عبدالحليم محمد

نائب رئيس التحرير: د.الحسن العزاوي

أخبار عاجلة

إعلان في أعلي التدوينة

مقالات

احمد رفعت يكتب...قبل تخفيض سعر البنزين !



اغلب الظن ان نكون في مصر خلال ساعات امام تخفيض جديد لسعر الوقود .. بمختلف انواعه من بنزين وسولار وكيروسين .. هذا ما تعهدت به الحكومة
بأن يرتبط السعر المحلي بالسعر العالمي ونراها عند التزاماتها..ونري هذه الطريقه بعد تحرير سعر الوقود ان هذا هو الاجراء - رغم قسوته علي الغلابة -الأكثر عدلا في ظروفنا الحالية !
الان..كيف يمكن ان تستفيد الفئات الاكثر احتياجا من التخفيض المنتظر ؟! صحيح التخفيض المباشر ..المباشر .. سيعود علي اصحاب السيارات الملاكي وبغير اي تخفيضات علي تعريفة اسعار سيارات الاجرة والنقل فلن تصل الاستفادة للمواطن البسيط وستتوقف الاستفادة عندئذ عند اصحاب هذه الوسائل..الاجرة والنقل !
الحل في سرعة انجاز تعريفة جديدة لكل ذلك. فلا يصح مثلا ان ينخفض لتر البنزين جنيها او ٧٥ قرشا ستضاف الي الانخفاص السابق ال ٢٥ قرشا مع بقاء تعريفة الاجرة داخل المدن الكبري وبين المحافظات كما هي !
انخفاض التعريفة سيؤدي الي انخفاض بأي درجة للاسعار  التي تعتمد علي نقلها من مكان الي اخر خصوصا الخصر والفاكهة وغيرها وغيرها وهي كلها مع انخفاض تكلفة سيارات الاجرة والنقل والتاكسي واوبر وكريم سيكون مفيدا لشعبنا في معاناته مع " كورونا " وستضاف الي مجمل ما قدمته الدوله من اجراءات وسيتسبب في تخفيف ايام المعركة مع الفيروس الخطير
ليس بالضرورة ان ينخفض سعر الوقود بالنسبة كلها التي انخفضها السعر عالميا .. فالدولة ايضا في ظرف لا تحسد عليه وهءا نقدره ونقدر ما تحملته في ظرف سئ من تداعيات هجمة " كورونا "  لكن من حق الناس ايضا ان يشعرون بأي نتايج ايجابية لازمه قاسيه اغلب نتائجها سلبيه في سلبية !
تتبقي الجاهزية لسرعة تطبيق ذلك !
الوسوم:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان في أسفل التدوينة

إتصل بنا

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *