جاري تحميل ... الأهرام نيوز

رئيس التحرير: محمد عبدالعظيم عليوة

رئيس التحرير التنفيذي: عبدالحليم محمد

نائب رئيس التحرير: د.الحسن العزاوي

أخبار عاجلة

إعلان في أعلي التدوينة

مقالات

تامر ابو عرب يكتب مصر والقضية الفلسطينية

شفت الاسكرين شوتس اللي بينشرها بعض الناس لتعليقات فلسطينيين على قافلة المساعدات الطبية اللي بعتتها مصر لقطاع غزة من كام يوم مع غضب شديد من بعض المصريين ودعوات لوقف المساعدات اللي من النوع ده علشان الفلسطينيين ميستاهلوش
فخلونا نوضح شوية حاجات:
١- فكرة معاقبة شعب كامل على تعليقات قلة قليلة جدا منه في حد ذاتها حاجة غريبة جدا، لأن لو دخلت على الخبر نفسه وسيبتك من الاسكرينات هتلاقي في المقابل تعليقات كتير شاكرة ورقيقة ومحترمة من فلسطينيين، لكن للأسف فيه ناس بسوء نية قررت تاخد سكرينات للتعليقات المسيئة بس علشان توصل فكرة معينة
٢- فيه ناس عندها موقف سياسي معين من نظام معين، ده طبيعي وموجود وهيفضل موجود أيا كان اللي بيحكم، دايما هتلاقي اللي رافضينه بشكل مبدئي ومش قابلين منه حاجة في المطلق، ده بيحصل جوة البلد الواحدة، وبالمناسبة كتير من التعليقات اللي على الخبر من توانسة وجزائريين وسودانيين لأن الانترنت - وياللمفاجأة - بيخلي الخبر متاح لكل اللي دافعين اشتراك من غير ما يسألهم عن جنسياتهم الأول
٣- فلسطين وقطاع غزة تحديدا جزء من مصر، وأي مساعدات تروح هناك كأنها رايحة كفر الشيخ أو المنصورة، مهياش منّة ولا هبة، وهي مهما كانت كبيرة مش هتفرق مع الفلسطينيين لو وقفت قد ما هتفرق معانا احنا كمصريين إننا نحس إننا مقناش بدورنا تجاه جزء من أهلنا وعمقنا
٤- بمنطق نفعي وبرجماتي بحت مستحيل تضبط حدودك غير بتعاون الفلسطينيين معاك على الجانب الآخر من الحدود، وكتير جدا الأمن الفلسطيني هناك وقف عمليات تهريب كان نتيجتها شهداء فلسطينيين أحيانا، ومحدش منهم قال خسارة في المصريين دم ولادنا زي ما فيه ناس عاوزانا نقول دلوقتي خسارة في الفلسطينيين شوية مساعدات طبية
٥- مصر خسرت كتير قوي بعد ٢٠١٣ لما شالت ايديها من القضية الفلسطينيين وسابت فراغ ملته قوى تانية، لحد ما رجعت من سنتين تقوم بدورها التاريخي في القضية، ومينفعش ده يتكرر علشان شوية موتورين هنا أو هنا
الوسوم:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان في أسفل التدوينة

إتصل بنا

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *