جاري تحميل ... الأهرام نيوز

رئيس التحرير: محمد عبدالعظيم عليوة

رئيس التحرير التنفيذي: عبدالحليم محمد

نائب رئيس التحرير: د.الحسن العزاوي

أخبار عاجلة

إعلان في أعلي التدوينة

حوادث

"طرفا العقد كل مسئول عن تصرفاته ولا يعانى عيب عقلى".. أبرز شروط صحة عقد الزواج

قال سعيد الضبع المختص بشئون محاكم الأسرة، ووفقاً لقانون الأحوال الشخصية فأن فسخ عقد الزواج يعد نقضا للعقد من أصله، وسببه، أما لاستحالة استمرار العلاقة الزوجية أو عدم الكفاءة بين الزوجين، ومن أهم شروط صحة العقد وشروط بطلانه والتى إذا تواجد أحداهما يقضى بعدم صحته، أن يكون طرفى العقد مسئول عن تصرفاته أى لا يعانى عيب عقلي، أن يتم عقد الزواج بالرضا بين الطرفين.
وتابع الضبع فى حديثه لـ"اليوم السابع":" عقد الزواج قائم على المتعة فإذا استحالت المتعة يبطل العقد، وإذا وقع غش وتدليس من قبل أحد الطرفين وكانت هذه الحيل من الجسامة بحيث لولاها لما أبرم الطرف الثاني العقد، يفسخ عقد الزواج، كما أن إصابة أحد الطرفين بمرض تستحيل معه ممارسة الحياة الزوجية، يبدأ عندها الحق القانونى لطلب الفسخ".
 ويضيف:" يحق للزوجة أن تطلب التطليق من زوجها إذا وجدت به عيبًا لا يمكن الشفاء منه، أو يمكن الشفاء منه بعد زمن طويل، ولا يمكنها المقام معه إلا بضرر كالجنون أو الحزام أو البرص".
وأكد:" قانون الأحوال الشخصية لسنة 2000 ينص على أن يجب أن  يكون العيب الذي بأحد الزوجين مستحكماً ومن العيوب المنفرة أو المضرة أو التي تحول دون الاستمتاع ، وهنا نجد المحكمة إذا كانت العيوب غير قابلة للزوال تفسخ الزواج في الحال، وإن كان زوالها ممكنا تؤجل القضية مدة مناسبة يحددها أهل الخبرة من الأطباء فإذا لم يزل العيب خلالها حكمت المحكمة بالفسخ.
وأضاف المختص بالشأن الأسري: إذا كان هناك بعض الحيل وقعت من قبل أحد الطرفين وهي أهل الزوجة، في هذه الحالة فإن العقد يكون قد تم عن طريق التدليس، وفي مثل هذه الحالة عندما يكتشف الزوج أن زوجته كانت مصابة بأحد الأمراض أو العكس يبدأ سريان مدة الحق في إبطال العقد أو فسخه ثلاث سنوات من اكتشاف الخطأ أو التدليس.

الوسوم:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان في أسفل التدوينة

إتصل بنا

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *