جاري تحميل ... الأهرام نيوز

رئيس التحرير: محمد عبدالعظيم عليوة

رئيس التحرير التنفيذي: عبدالحليم محمد

نائب رئيس التحرير: د.الحسن العزاوي

أخبار عاجلة

إعلان في أعلي التدوينة

مقالات

الشيخ احمد عليوة يكتب تيسير الباري في الدفاع عن الصحيحين مسلمٍ و البخاري

الحديث رقم (12)

قَالَ االمُهَلَّبُ بنُ أَحْمَدَ بنِ أَبِي صُفْرَةَ الأَنْدَلُسِيُّ (المتوفى: 435هـ) الْمُخْتَصَرُ النَّصِيحُ فِي تَهْذِيبِ الْكِتَابِ الْجَامِعِ الْصَّحِيحِ (2/448): وَهِمَ هِشَامُ بْنُ حَسَّانَ فِي هَذَا الْحَدِيثِ, فَقَالَ: قَذَفَ هِلاَلُ بْنُ أُمَيَّةَ الْوَاقِفِيُّ، وَالصَّحِيحُ: عُوَيْمِرٌ الْعَجْلاَنِيُّ
كَمَا رَوَى سَهْلٌ وَابْنُ عُمَرَ، وَكَمَا رَوَى عَبْدُالرَّحْمَنِ بْنُ الْقَاسِمِ وَأبَو الزِّنَادِ عَنْ الْقَاسِمِ بْنِ مُحَمَّدٍ عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ، وَالْقَاسِمُ أَضْبَطُ مِنْ هِشَامٍ وَمِنْ عِكْرِمَةَ.
قَالَ أَخِي رَحِمَهُ اللهُ: وَيَدُلُّ عَلَى أَنَّهَا قِصَّةٌ وَاحِدَةٌ تَوَقُّفُهُ عَلَيْهِ السَّلاَمُ عَن الْحُكْمِ حَتَّى نَزَلَ الْقُرْآنُ، وَلَوْ أَنَّهَا قِصَّتَانِ لَحَكَمَ فِي الثَّانِيَةِ بِمَا نَزَلَ فِي الْأُولَى، فَوَجَبَ تَغْلِيبُ مَا اتُّفِقَ عَلَيْهِ مِنْ قِصَّةِ الْعَجْلاَنِيّ عَلَى مَا انْفَرَدَ بِهِ هِشَامُ بْنُ حَسَّانَ مِن اسْمِ هِلاَلٍ الْوَاقِفِيّ, وَغَلَطَ فِي اسْمِ عُوَيْمِرٌ الْعَجْلاَنِيّ، وَاللهُ الْمَحْمُودُ.اهــ.
قال الحافظ ابن حجر قال الحافظ (8/450): قَالَ الْقُرْطُبِيّ : أَنْكَرَهُ أَبُو عَبْد اللَّه بْن أَبِي صُفْرَة أَخُو الْمُهَلَّب وَقَالَ : هُوَ خَطَأ ، وَالصَّحِيح أَنَّهُ عُوَيْمِر . وَسَبَقَهُ إِلَى نَحْو ذَلِكَ الطَّبَرِيُّ وَقَالَ اِبْن الْعَرَبِيّ : قَالَ النَّاس : هُوَ وَهْم مِنْ هِشَام بْن حَسَّان ، وَعَلَيْهِ دَارَ حَدِيث اِبْن عَبَّاس وَأَنْسَ بِذَلِكَ . وَقَالَ عِيَاض فِي " الْمَشَارِق " كَذَا جَاءَ مِنْ رِوَايَة هِشَام بْن حَسَّان وَلَمْ يَقُلْهُ غَيْره ، وَإِنَّمَا الْقِصَّة لِعُوَيْمِرٍ الْعَجْلَانِيّ اهـ.
وقرأت بحثا ضعيفاً للدكتور: عادل عبد الشكور الزرقي على صفحة ملتقى أهل الحديث يضعف الحديثين حديث ابن عباس في صحيح البخاري وحديث أنس في صحيح مسلم وينكر أن قصة اللعان حدثت لاهلال بن أمية وَإِنَّمَا الْقِصَّة لِعُوَيْمِرٍ الْعَجْلَانِيّ ، وعقد خلافا على هشام بن حسان عن ثم ضعف الروايتين عنه.
معنى الإعلال المذكور في كلام هؤلاء : هؤلاء يقولون تفرد هِشَام بْن حَسَّان بهذا الحديث وهو وَهْم مِنْه ، كما في كلام ابن العربي ،
🌹🌹🌹 الرد على أبي عَبْد اللَّه بْن أَبِي صُفْرَة وأَخيه الْمُهَلَّب ، والذكتور الزرقي واثبات أن هشام بن حسان لم يتفرد بالحديثين :
🌹🌹 قال البخاري (2671): - حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ بَشَّارٍ، حَدَّثَنَا ابْنُ أَبِي عَدِيٍّ، عَنْ هِشَامٍ، حَدَّثَنَا عِكْرِمَةُ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا أَنَّ هِلاَلَ بْنَ أُمَيَّةَ قَذَفَ امْرَأَتَهُ عِنْدَ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِشَرِيكِ ابْنِ سَحْمَاءَ، فَقَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «البَيِّنَةُ أَوْ حَدٌّ فِي ظَهْرِكَ»، فَقَالَ: يَا رَسُولَ اللَّهِ، إِذَا رَأَى أَحَدُنَا عَلَى امْرَأَتِهِ رَجُلًا، يَنْطَلِقُ يَلْتَمِسُ البَيِّنَةَ؟ فَجَعَلَ يَقُولُ: «البَيِّنَةَ وَإِلَّا حَدٌّ فِي ظَهْرِكَ» فَذَكَرَ حَدِيثَ اللِّعَانِ.
أخرجه البخاري (4747) ، (5307) وأبو داود (2254) ، والترمذي (3179) ، وابن ماجه (2067) ، أحمد (2131) ، و(2199) ، و(2468) والبيهقي في الكبرى (15291) (21277) ، وفي الصغير (2754) ، والمعرفة (15130) ، والخلافيات (4533) ، والطحاوي في المشكل (2962) ، والدارقطني (3712) ، والبغوي في شرح السنة (2370) ، والتفسير («1496» ) ، والجصاص في أحكام القرأن (5/145) ، (3/351) (3/382) ، والخطيب في الفقيه و المتفقه (1/504) ، وأبو نعيم في معرفة الصحابة (3739) ، وابن الأثير في أسد الغابة (616)
كلهم عن ابْن أَبِي عَدِيٍّ، عَنْ هِشَامٍ، حَدَّثَنَا عِكْرِمَةُ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا
🌹🌹 وتابعه عَبْدُ الْعَزِيزِ بْنُ مُسْلِمٍ:
أخرجه الطبراني (11883) ،
🌹🌹 تابع هِشَام بْن حَسَّان عَبَّاد بْنُ مَنْصُورٍ عَنْ عِكْرِمَة، عَنِ ابْنِ عبَّاس - فِي قصَّة اللِّعَان وفيه : جَاءَ هلالُ بْنُ أُمَيَّةَ:
عباد بن منصور -وإن كان فيه ضعف من جهة حفظه- وانتقدت روايته عن عكرمة لكونه يدلس فيها ، قد صرح بالسماع عند الطيالسي والطبري وابن شبة والبيهقي، وغيرهم.
أخرجه الطيالسي في "مسنده" (2789) ، وأحمد في "مسنده" (2131 و2199) ، (2131) ، وأبوداود في "سننه" (2256) ، والطبري في "تفسيره" (19/111) . الطبري في "تفسيره" (18/ 82 - 83) ، وأخرجه الطيالسي (2667) ، وأبو داود (2256) ، وأبو يعلى  (2740) و (2741) ، والمقصد العلي (799) ، والطبري 18/82-83، وابن شبة في تاريخ المدينة (2/379) ، والبيهقي في الكبرى (15292) ، (15293) ، و(15355) في الصغير (2755) ، (2756) ، والمعرفة (15080) ، والخلافيات (4534) ، وابن أبي حاتم في "التفسير" (14182) ، وابن عبد البر في "التمهيد" (6/250) ، والخطيب في "الأسماء المبهمة" (ص 478 - 479) والواحدي في "أسباب النزول" (1/317).وزغلول (633) والجصاص في أحكام القرأن (5/141) ، (3/377) ، والخطيب في الأسماء المبهمة في الأنباء المحكمة (7/478) ، وابن عساكر في تاريخ دمشق (20/261) ،
🌹🌹 وتابعهم أيوب ابن أبي تميمة السَّختياني ، عَنْ عِكْرِمَةَ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ به:
أحمد (2468) ، و(2131) و(2468) ، النسائي في "الكبرى" (8226)،و في فضائل الصحابة منها (124: 122)  الطبري 18/83-84، والحاكم (2813 ) (8111 ) ، ابن أبي حاتم (14165) ، وابن جرير شاكر (19/112) ، وتركي (17/182) ، والضياء في المختارة (285 ) ، و(286) ، الطبري (18/ 83 - 84) والحاكم (2/ 202) ، والبيهقيفي الكبرى (15294 ) ، والمعرفة (15049) ، والخلافيات (4537) ، وعلقه في الصغير (2757) والخطيب في الأسماء المبهمة في الأنباء المحكمة (7/480) ،
ورواه عن أيوب (حَمَّادُ بْنُ زَيْدٍ وسَعِيدُ بْنُ الرَّبِيعِ ، وجَرِيرُ بْنُ حَازِمٍ،)
و حَمَّادُ بْنُ زَيْدٍ عن أيوب ابن أبي تميمة السَّختياني ، عَنْ عِكْرِمَةَ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ
على شرط البخاري وهو من أثبت الناس فيه.
🌹🌹 وخالفهم مَعْمَر، فأرسله عَنْ أَيُّوبَ، عَنْ عِكْرَمَةَ :
أخرجه عبد الرزاق (12444) وفي "تفسيره" (3/ 53 - 54).
2-وابن علية:
أخرجه ابن جرير (17/180).
وأرسله ابْنُ جُرَيْجٍ، عَنْ عِكْرِمَةَ وروايته عنه متكلم فيها لم يسمع منه:
أخرجه ابن جرير (17/185)
وتابع عكرمة على الرفع سعيد بن جبير :
قال ابن شبة في تاريخ المدينة (2/384) : حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ حُمَيْدٍ قَالَ: حَدَّثَنَا هَارُونُ بْنُ الْمُغِيرَةِ، عَنْ عَمْرِو بْنِ أَبِي قَيْسٍ، عَنِ الْحَجَّاجِ، عَنِ الْمِنْهَالِ بْنِ عَمْرٍو، عَنْ سَعِيدِ بْنِ جُبَيْرٍ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا، أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ لَاعَنَ هِلَالَ بْنَ أُمَيَّةَ وَامْرَأَتَهُ وَهِيَ حَامِلٌ ".
والحجاج صدوق كثير الخطأ والتدليس، كما في التقريب (152). وعليه، فهو يصلح للمتابعة.
فبان لك صحة حديث ابن عباس بذكر هلال بن أمية ، وأن هشام بن حسان لم يتفرد به.
🌹🌹 الحديث الثاني : أَنَسَ بْنَ مَالِكٍ رَضِيَ اللَّهُ:
أخرجه مسلم (1496) ، ، والنسائي (3468 ) (3469 ) ، في الكبرى (5633) ، وأبو عوانة (4705) ، و(4706) ، و(4707) ، وابن أبي عاصم في الأوائل (92) ، وابن أبي عروبة في الأوائل (74 ) ، وابن شبة في تاريخ المدينة (2/382) ، والبزار (6727) ، والطحاوي في المشكل (2961) ، (5147) ، و(5148) ، و(4665) ، و(4666) ، وفي "شرح المعاني" (3/ 101 - 102) ، وأحكام القرأن (1976) ، و(1977) ، ومختصر اختلاف العلماء (3/322) ، وأبو يعلى (2824) ، و(2825)، وابن حبان (4451) ، وأبو يعلى 2825، والطحاوي 3/102، والبيهقي (15347) ، وقاضي المارستان في مشيخته (563) ، وعبد بن حميد (1218) ، وابن حزم في "المحلى" (12/ 219) ، وابن حجر في موافقة الخبر (1/502) ، والمهرواني في المهروانيات (34) ، والجصاص في أحكام القرأن (5/113) ، وأبو نعيم في معرفة الصحابة (3738) ، (6549).
من طريق هِشَام، عَنْ مُحَمَّدٍ قَالَ: سَأَلْتُ أَنَسَ بْنَ مَالِكٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ به.
ورواه عن هشام (عَبْدُ الْأَعْلَى ، ومَخْلَدُ بْنُ حُسَيْنٍ الْأَزْدِيّ ، وَهْبُ بْنُ جَرِيرٍ، ومُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ الْأَنْصَارِيُّ، وابْنُ أَبِي عَدِيّ ، وحَمَّادُ بْنُ زَيْدٍ،).
قلت : وهذا إسناد صحيح على شرط الشيخين وهِشَام من أثبت الناس في ابن سيرين.
قال أبو القاسم يوسف بن محمد المهرواني (المتوفى : 468هـ) المهروانيات الفوائد المنتخبة الصحاح والغرائب (2/618) : قَالَ الشَّيخ الإِمام أَبو بَكْرٍ الْخَطِيبُ : "هَذَا حَدِيثٌ صَحِيحٌ مِنْ حَدِيثِ أَبي بَكْرٍ محمَّد بْنِ سِيرِينَ عَنْ أَبي حَمْزَةَ أَنس بْنِ مَالِكٍ الْأَنْصَارِيِّ، وَثَابِتٌ مِنْ رِوَايَةِ أَبي عَبْدِ اللَّهِ هشام بن حسّان القُرْدُوسِيّ عن محمَّد, انْفَرَدَ مُسْلِمُ بْنُ الحجَّاج بِإِخْرَاجِهِ فِي كِتَابِهِ الصَّحيح.
🌹🌹 الحديث الثالث : عَنْ هِلَالِ بْنِ أُمَيَّةَ الْأَنْصَارِيِّ،:
قال  أبو الحسين عبد الباقي بن قانع (المتوفى: 351هـ) معجم الصحابة (3/203) :حَدَّثَنَا أَبُو الْعَبَّاسِ عِيسَى بْنُ مُحَمَّدٍ الْمَرْوَزِيُّ الطَّهْمَانِيُّ، نا عُمَرُ بْنُ مُحَمَّدٍ، نا أَبِي، نا عِيسَى بْنُ غِنْجَارٍ، عَنْ أَبِي حَمْزَةَ، عَنْ عَطَاءِ بْنِ السَّائِبِ، عَنْ سَعِيدِ بْنِ جُبَيْرٍ، عَنْ هِلَالِ بْنِ أُمَيَّةَ الْأَنْصَارِيِّ، أَنَّهُ أَتَى النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ حِينَ انْفَتَلَ مِنْ صَلَاةِ الْفَجْرِ فَقَالَ: يَا رَسُولَ اللَّهِ إِنِّي رَجَعْتُ إِلَى أَهْلِي فَوَجَدْتُهُمْ عَلَى فَاحِشَةٍ فَأُنْزِلَتِ الْآيَاتُ فِي شَأْنِ اللِّعَانِ قَالَ أَبُو الْحُسَيْنِ وَهَذَا يُرْوَى عَنْ سَعِيدِ بْنِ جُبَيْرٍ، عَنِ ابْنِ عُمَرَ، أَنَّ هِلَالَ بْنَ أُمَيَّةَ أَتَى النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ رَوَاهُ عَمْرُو بْنُ دِينَارٍ، وَأَيُّوبُ وَغَيْرُهُ.
وعَطَاءِ بْنِ السَّائِبِ مختلط.
🌹🌹 الحديث الرابع : عكرمة بن هلال بن أميّة والسند ضعيف جدا.
الإصابة في تمييز الصحابة (6/428) : وأخرج ابن شاهين، من طريق عطاء بن عجلان، عن مكحول، عن عكرمة بن هلال بن أميّة- أنه أتى عمر فذكر قصّة اللّعان مطوّلة. وهذا لو ثبت لدلّ على أنّ هلال بن أميّة عاش إلى خلافة معاوية حتى أدرك عكرمة الرواية عنه، ولكن عطاء بن عجلان متروك، ويحتمل أيضا أن يكون عكرمة أرسل الحديث عنه.
🌹🌹 الحديث الخامس: عَنِ ابْنِ عُمَرَ:
قال ابن قانع في معجم الصحابة (3/203) وَهَذَا يُرْوَى عَنْ سَعِيدِ بْنِ جُبَيْرٍ، عَنِ ابْنِ عُمَرَ، أَنَّ هِلَالَ بْنَ أُمَيَّةَ أَتَى النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ رَوَاهُ عَمْرُو بْنُ دِينَارٍ، وَأَيُّوبُ وَغَيْرُهُ.
خرجت حديث ابن عمر باستفاضة في البحث السابق في الرد على الدارقطني.
🌹🌹 الحديث السادس : مرسل أو معضل مُقَاتِلِ بْنِ حَيَّانَ:
أخرجه البيهقي في الكبرى (15351) وانظر تفسيره للأية : عَنْ مُقَاتِلِ بْنِ حَيَّانَ فِي قَوْلِهِ: {وَالَّذِينَ يَرْمُونَ الْمُحْصَنَاتِ ثُمَّ لَمْ يَأْتُوا بِأَرْبَعَةِ شُهَدَاءَ فَاجْلِدُوهُمْ ثَمَانِينَ جَلْدَةً} [النور: 4].
قال: أبو نعيم الأصبهاني (المتوفى: 430هـ) معرفة الصحابة (5/2749) : هِلَالُ بْنُ أُمَيَّةَ الْأَنْصَارِيُّ الْوَاقِفِيُّ أَحَدُ الثَّلَاثَةِ الَّذِينَ تَابَ اللهُ عَلَيْهِمْ، رَوَى عَنْهُ ابْنُ عَبَّاسٍ، وَجَابِرٌ، وَهُوَ الْقَاذِفُ امْرَأَتَهُ فَلَاعَنَهَا،
قال أبو عمر ابن عبد البر الاستيعاب في معرفة الأصحاب (2/705) : شريك ابن سحماء صاحب اللعان، نسب في ذَلِكَ الحديث إلى أمه، قيل: إنه شهد مع أبيه أحدا، وهو أخو البراء بن مالك لأمه، وهو الذي قذفه هلال بن أمية بامرأته.
وقال (2689) هلال بْن أمية الأَنْصَارِيّ الواقفي من بني واقف. شهد بدرا، وَهُوَ أحد الثلاثة الذين تخلفوا عَنْ غزوة تبوك، فنزل فيهم القرآن- قوله عز وجل : وَعَلَى الثَّلاثَةِ الَّذِينَ خُلِّفُوا ... 9: 118 الآية. وهو الّذي قذف امرأته بشريك ابن السحماء.
قال جمال الدين أبو الفرج عبد الرحمن بن الجوزي (المتوفى: 597هـ) كشف المشكل من حديث الصحيحين (1/324) : وَلَا يمْتَنع اتِّفَاق هَاتين الْقصَّتَيْنِ فِي زمانين متقاربين، وَأَن الْآيَة نزلت فيهمَا.
قال أبو زكريا محيي الدين يحيى بن شرف النووي (المتوفى: 676هـ) المنهاج شرح صحيح مسلم بن الحجاج (10/119) : وَقَالَ جُمْهُورُ الْعُلَمَاءِ سَبَبُ نُزُولِهَا قِصَّةُ هِلَالِ بْنِ أُمَيَّةَ
وانظر : ابن الأثير : أسد الغابة في معرفة الصحابة (2/631)، وتهذيب الأسماء واللغات للنووي ترجمة رقم (654) ، والوافي بالوفيات (27/217) ، وغيرهم كثير.

الوسوم:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

إعلان في أسفل التدوينة

إتصل بنا

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *